Download Free The Evolution Of Mara Dyer Free Pdf Book in PDF and EPUB Free Download. You can read online The Evolution Of Mara Dyer Free Pdf and write the review.

إذا وجِدَ كتاب يستحق أن يقرأه المراهقون وأولياء الأمور (وأي شخص آخر)، فهو هذا الكتاب - صحيفة دنفر بوست. ميلودي، 11 عامًا، تملك ذاكرة مرآتية، ورأسها مثل آلة تصوير سينمائية تسجل طوال الوقت، ولكن لا يوجد فيها زر للحذف؛ كانت أذكى طفلة في مدرستها، ولكن لم يكن أي إنسان يعرف ذلك؛ فقد اعتقد معظم الناس، ومنهم المعلمون والأطباء، أنها غير قادرة على التعلُّم، وكانت أيام المدرسة - حتى وقت قريب - تمر وهي تستمع باستمرار إلى دروس أحرف الهجاء لمستوى الروضة مرة تلو الأخرى؛ تمنَّت لو أنها تستطيع الصراخ... لو أنها تستطيع إخبار من حولها كيف تفكر، وماذا تعرف؛ لكنها لا تستطيع؛ لأنها لا تقدر على الكلام، ولا تستطيع المشي ولا الكتابة. كانت أشياء كثيرة حبيسة في رأسها ولا تستطيع التعبير عنها، وهذا ما كان يسبب لها الجنون - إلى أن اكتشفت شيئًا جعلها تتكلم لأول مرة في حياتها؛ أخيرًا، أصبح لها صوت، لكن لا يوجد أحد ممن حولها يريد سماعه! العبيكان 2017
رواية بطلها يدعي كينو يعمل بمهنة الصيد وكان صائداً محترفاً ، تكشف لنا عن زوايا الطمع والشر والنفس البشرية المحبة للكسب غير المشروع ، حكاية طبيب مادي رفض مساعدة كينو البطل ! فتلقي الأقدار بالبطل ليملك لؤلؤة يريد بيعها ليدفع للطبيب وهنا تظهر معان الجشع والمغالاة.
يبدأ المؤلف و يقول كان يوما من أيام الخريف صاخبة الرياح من عام 1939 ،وفى ذلك اليوم ، وفى الشوارع الواقعة خارج العمارة السكينة ، كانت أوراق الأشجار المتساقطة تدور في خضم الدوامات الهوائية الصغيرة ، و تتهاوى مع كل منها حياتها ، كان شعورا طيبا أن أكون داخل البيت . مستشعرا الأمان و الدف بينما أمى تعد العشاء فى حجرة مجاورة ولم يكن في شقتنا أطفال أكبر سناً يتصيدون الأخطاء بلا داع
كان ذلك منذ سنوات بعيدة عندما صادفتني كلمة "أوبانيشاد" لأول مرة بينما كنت في جولة دِرَاسية في بلاد أرمينيا بالقرب من جبل العرارات (يقال إنَّ سفينة نوح مدفونة داخله). كنت وقتها شابًّا يدرس الأديان والفلسفة. بمرور السنوات، وبتعمقي في البحث، اكتشفت مدى تأثير هذه النصوص التي كتبها حكماء الهندوسية منذ آلاف السنين بذلك الأسلوب البسيط، عن كبار فلاسفة الإغريق كأرسطو وأفلاطون... إلى أبي مدرسة الإسكندرية إفلوطين المصري. كما أدركت تأثيرها المباشر على بعض فلاسفة العصر الحديث مثل شوبنهاور الذي قال: "إن ترجمةَ الأوبانيشاد إلى اللاتينية سنة 1818 هو أكبر إنجاز لهذا القرن مقارنة بكل القرون الماضية

Best Books