Download Free Sacrament Personal Encounters With Memories Wounds Dreams And Unruly Hearts Book in PDF and EPUB Free Download. You can read online Sacrament Personal Encounters With Memories Wounds Dreams And Unruly Hearts and write the review.

A young woman just passing through a Midwestern town in the 1950's touches many lives before she moves on.
يقول الكاتب: ضع محلَّ هذهِ النقطِ النعتَ الذي تُريدهُ، فأنا قدْ حلفتُ أنْ لا أكتبَ مقدمةً لكتابٍ من كتبي، وأبيتُ أنْ أستجدي المقدماتِ ولو من أفلاطون، وامتنعتُ عنْ أن أقُدِّمَ شاعرًا أو كاتبًا إلى القارئ، وسواء عندي أكان قد خملَ ذكرُهُ أم طارَ صيته حتى اختفى خلف الغيوم. ، إنها كلمة أريد أن )أعترف) لك بها ، فأطلعك في هذا الديوان على نزعاتي كلها ، بل على دخيلة نفسي حتى على (الأسرار) المكتومة منها. ، عود فأقول لك هذه كلمة لا مقدِّمة وبعدُ، فاعلم يا عزيزي — رعاكَ للهُ وحفظني وحفظكَ — أن ديواني هذا ليس سلَّةَ مشمش (لِأوجِّهَها) لك، فلا أنا بائعٌ ولا أنت شارٍ، لا يا أخي، إنً هذا الديوان رسالة … عفوًا! هو فكرةٌ عشتُ بها زمنًا رغدًا، وما زلت أحِنُّ إليها، وأنا على هواها. حالي معها كحالِ الرجلِ معَ صاحبتهِ، قد تتنكَّر له، وقد يجفوها، ولكنَّهما في الحالينِ، حال الرضا والغضب، واليسر والعسر، حبيبانِ، ودودانِ، متيَّمان، مولَّهان، ولولا ذلك لم يتشاكسا، أؤكِّد لك أني) لم أحرد) يومًا كاملًا، أي لم تغربِ الشمسُ على غضبي؛ ولهذا ها أنا أضع بين يديك الكريمتين قصائدي، كما قلتها في وقتها، لم أحكك ولم
حدث ذات يوم أن أفادنى رجال فرق القمصان السوداء فى إيمولا بأن سيفا سيهدى إلي منقوشا عليها قول مكيافيللى «ليست المحافظة على الدول بالكلام» وكان أن وضع حد لترددى وتحدد اختيار موضوع الرسالة الذى أقدمه اليوم لتقترعوا عليه. وبإمكانى تسميته «تعليق عام 1924 على كتاب الأمير لمكيافيللى» . وذلك الكتاب الذى أود أن أطلق عليه «ملازم رجل الحكم» يقتضى للأمانة الفكرية أن أذكر أن مراجع رسالتى هذه قليلة، كما سنرى فيما بعد. لقد قرأت كتاب «الأمير» وغيره من مؤلفات ذلك (الأمين العظيم) قراءة واعية ولكن الوقت والإرادة حالا دون أن أقرأ جميع ما كتب عن مكيافيللى فى إيطاليا وفى العالم. وأردت أن أضع بينى وبينه أقل عدد من الوسطاء القدامى أو المحدثين، الإيطاليين والأجانب، كى لا أفسد عملية الاتصال المباشر بين مذهبه وحياتى التى عشتها وبين ما لاحظ ولاحظت عن البشر والأشياء وبين ممارسته للحكم وممارستى.
``````هملت```` .. مسرحية تراجيدية، تعد أحد روائع الكلاسيكيات العالمية، وهي تجسد مأساة تمزق الروابط الأخوية من أجل الوثوب إلى العروش الملكية، وقد اعتمد شكسبير في هذه المسرحية على عنصر المفارقة التي تجلت في شخصية ````هملت```` بطل هذه المسرحية، فقد جمع فيها بين الشخص المحب لحبيبته ````أوفيليا```` وبين الشخص الثائر لدماء أبيه الذي اغتيل بسيف شقيقه ````كلوديوس```` والد ````أوفيليا````. وقد أقام شكسبير مسرحيته على دعامتين إحداهما نثرية قصصية، والثانية مسرحية حوارية، أيضا اعتمد على العنصر الرمزي، وقد تجلى ذلك في استخدامه لشجرة الصفصاف التي تسلقتها ````أوفيليا````، لتعلق على أحد أغصانها تاجا من الأزهار تخليدا لذكرى أبيها الذي قتله ````هملت````، وقد اختار شكسبير هذه الشجرة خصيصا لدلالتها الحزينة. ``

Best Books

DMCA - Contact